المالكي يبلغ طالباني بقرب انفراج أزمة تشكيل الحكومة    »   ارتفاع في رصيد المالكي بقبول صدري "تحت الاختبار" وتهديد بخطوط حمر ومقاطعة من العراقية    »   صحيفة الحقيقه في العراق ستظهر لكم بحلتها الجديده    »   دولة القانون يؤكد استمرار المفاوضات مع العراقية للوصول الى حلول مشتركة    »   وثيقة بتحويل أكثر من ثمانية ملايين دولار من وزارة التجارة الى حسابات شخصية في ايطاليا    »   جلال الدين الصغير :الحكومة ومجالس الرئاسة وجميع الوزراء التنفيذيين هم موظفون لتصريف أعمال الدولة    »   ارتفاع شهداء حريق فندق في شمال العراق الى 40 شخصا    »   التطورات الامنية في العراق يوم الخميس    »   القوات الأميركية سلمت 62 مسؤولا في نظام صدام حسين بينهم طارق عزيز للسلطات العراقية    »   دولة القانون: تقاربنا مع العراقية لا يعني انهيار التحالف الوطني    »   

القائمة الرئيسية



















تسجيل دخول الكتّاب

المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

محرك البحث

 



بحث متقدم

ازدياد إعداد أطفال الشوارع في بابل

 Read In English...

تاريخ رصد الانتهاك/منذ عام 2003 ولغاية 30/5/2010
ملخص تنفيذي/تعد ظاهرة أطفال الشوارع من الظواهر الخطيرة

والتي أصبحت من الكبر بحيث تحتاج إلى تدخل ليس فقط الحكومة العراقية وإنما جميع الإطراف ذات العلاقة لما تشكله من خطورة كبيرة ليس على حياة هولاء الأطفال وإنما على المجتمع العراقي عامة والمجتمع الخاص بمحافظة بابل, وتشير الدراسات إلى ان معظم أولئك الأطفال هم ممن فقدوا أولياء أمورهم حيث نشرت جامعة بابل دراسة أفادت بان 34% من أولئك الأطفال هم من الأيتام وان 63% منهم لا يملكون سكن.
وصف الانتهاك/ بسبب الظروف الاقتصادية ولاجتماعية والأمنية التي مر بها العراق خلال الثلاث عقود الأخيرة ظهرت العديد من المشاكل الكبيرة والجديدة على المجتمع العراقي ومنها ظاهرة أطفال الشوارع , ويقول الدكتور صادق جريو كاظم أستاذ علم النفس التربوي بان هولاء الأطفال هم اقرب الى القنابل الموقوتة في الشوارع حيث يكونون عرضة كبيرة للانحراف او الاتجاه بمسار الجريمة او استغلالهم من قبل ضعاف النفوس لأمور مختلفة بالرغم من ان واجب المجتمع العراقي هو حمايتهم من هذه التهديدات. وأكد العميد ع.ر. في شرطة بابل بان هنالك أكثر من 30 حدث محجوزين في مواقف ومراكز شرطة بابل أكثر من 22 منهم بدون مأوى او والدين او معيل وهو ما يطلق عليه بأطفال الشوارع وتختلف التهم الموجهة لهم من السرقة البسيطة إلى استغلالهم في مجال السطو المسلح إلى تورطهم بالتسول حيث أن بينهم بعض الفتيات .في حين أشار الموظف ح.ت الموظف في وزارة العمل والشئون الاجتماعية في بابل بأنه لا توجد إحصائية دقيقة بعدد المشردين من الأطفال والإحداث في شوارع بابل ولكننا نتوقع بأنه يتجاوز ال2000 طفل وهو رقم كبير قياسا بما كان قبل عام 2003 حيث انه كان لا يتجاوز العشرات كما ان وزارة العمل والشئون الاجتماعية لم تبدأ لحد ألان ببرامج لضمهم الى المجتمع من خلال بناء دور للرعاية او الأيتام حيث ان ميزانية الوزارة تذهب معظمها الى حل مشاكل العاطلين فقط . وأشار الطبيب أ.‘ الطبيب بان المستشفيات تستلم من 20 الى 25 حالة لإحداث او أطفال تعرضوا للحوادث مختلفة إثناء تواجدهم في الشوارع وتعرضهم لمختلف المخاطر وفي بعض الأحيان إلى الاعتداء بعضهم يشفى والأخر يموت من دون معرفة الجناة .
الانتهاكات للاتفاقات الدولية:-
1-    فقدان الأطفال إلى ملجأ للحماية ومكان امن يحفظ حياتهم وهذا يخالف المادة) 24)من العهد الدولي للحقوق السياسية والمدنية ومن المادة (3) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمواد (30,15) من الدستور العراقي الجديد  والمادة (20) من اتفاقية حقوق الطفل.
2-    تعرض الأطفال إلى أنواع من العنف والحوادث المختلفة بسبب فقدان المشرف والراعي عليهم وهذا يخالف المادة(29 الفقرة الرابعة) من الدستور العراقي الجديد والمادة(19 )من اتفاقية حقوق الطفل .
3-    عدم شمول الأطفال بالتعليم او الرعاية الصحية من قبل مؤسسات الدولة والمجتمع وهذا يخالف المادة (31) من الدستور العراقي الجديد والمادة(24) من اتفاقية حقوق الطفل والمواد(,26,22,25) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
التوصيات:-
1-    مطالبة دائرة العمل والشئون الاجتماعية في بابل بإيجاد دراسات وحلول للمشكلة أطفال الشوارع في بابل.
2-    مطالبة قيادة شرطة بابل بتوفير الحماية لهم ومحاولة مساعدة دوائر الدولة الأخرى ذات العلاقة بإيجاد حلول لهم.
3-    مطالبة دائرة صحة بابل بتوفير الخدمة الصحية والطبية والفحص الدائم من خلال الفرق الجوالة الخاصة بها للأطفال الشوارع.
4-    مطالبة مجلس محافظة بابل بالإسراع بتوفير أماكن لإيوائهم من دور للدولة وللرعاية وتوفير الخدمات الأساسية بهذه الدور.
5-    مطالبة الحكومة المركزية (الوزارات ذات العلاقة) بالاهتمام الحقيقي بهذه المشكلة ومحاولة ايجاد الحلول المناسبة لها.
6-    مطالبة منظمات المجتمع المدني بالعمل على تخصيص بعض من جهودهم للمعالجة هذه المشكلة الخطيرة وتقديم دراسات عنها للمنظمات الدولية.


كتب التقرير من قبل
مركز بابل لحقوق الإنسان والتطوير المدني
مها الخطيب
www.bchrcd.org
maha_alkateeb2005_(at)_yahoo.com
009647801265133

 

 



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


اللقاء الذي أجرته صحيفة الحقيقه في العراق مع الاستاذ شريف الشامي        الاستاذ علي الاديب عضو مجلس النواب والقيادي في حزب الدعوه الاسلامي متحدثاً للحقيقه في العراق        الاستاذ عبد الخالق زنكنة، عضو البرلمان العراقي        السيده ساميه عزيز عضوة مجلس النواب العراقي        السيده مريم لموقع الحقيقه في العراق        الآستاذ هادي العامري        السيدة ميسون الدملوجي        الدكتور علي العقابي        الصحفي فائق العقابي        السيد رئيس الوزراء السابق الدكتور أبراهيم الجعفري        

اقرأ هذا اليوم


جميع الحقوق محفوظة © موقع الحقيقة في العراق 2008
Copyright © For FACTINIRAQ.COM 2008 - Powered By ARABPORTAL 2.1 - Designed & Developed By ROWAFID.COM
لا مانع من النسخ أو الاقتباس شريطة ذكر المصدر